الرئيسية / أقسام متنوعة / دعويات أزهري / شهادة أمة الوسطية على الناس يوم يقومون لرب البرية

شهادة أمة الوسطية على الناس يوم يقومون لرب البرية

 

wasatia 2

 

شهادة أمة الوسطية على الناس يوم يقومون لرب البرية ..

وسطية الإسلام تدعونا جميعًا إلى أن نكون معتدلين في كل شيءٍ حتى في نقدنا، واعتراضنا على بعض الأمور؛ فقد قال جل في علاه ” وَكَذَٰلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِّتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا “ ، وتعليقًا على هذه الآية المباركة يذكر سيد المرسلين ( صلى الله عليه، وسلم ) هذا الحديث الشريف؛ فيقول :

” يدعى نوح يوم القيامة ، فيقول : لبيك وسعديك يا رب ، فيقول : هل بلغت ؟ فيقول : نعم ، فيقال لأمته : هل بلغكم ؟ فيقولون : ما أتانا من نذير ، فيقول : من يشهد لك ؟ فيقول : محمد وأمته ، فيشهدون أنه قد بلغ : { ويكون الرسول عليكم شهيدا } . فذلك قوله جل ذكره : { وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا } . والوسط العدل “ . المصدر : صحيح البخاري – الجزء أو الصفحة : 4487 .

مختاراتٌ من برنامج فاسألوا

أ.د / أحمد عمر هاشم – عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*