الرئيسية / أقسام متنوعة / دعويات أزهري / ما هو حكم رد السلام في الإسلام ؟؟

ما هو حكم رد السلام في الإسلام ؟؟

 

mosafaha

ما هو حكم رد السلام في الإسلام ؟؟

يقول جل، وعلا ” وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَسِيبًا “
من المعلوم أن تحية الإسلام كما علمنا إياها رسول الإسلام ( صلى الله عليه، وسلم ) هي ( السلام عليكم، ورحمة الله، وبركاته )، وبناءً على هذه الآية المباركة؛ فإن حياك أخوك المسلمة بتحية الإسلام هذه؛ يلزمك أن ترد بمثلها، وهذا هو الواجب؛ فإن زدت على الواجب؛ فلك الأجر والثواب عند رب العالمين؛ فإن قال مثلًا ( السلام عليكم )؛ فالواجب أن أرد بـ ( وعليكم السلام )؛ فإن زدت على ذلك، وقلت ( وعليكم السلام، ورحمة الله )؛ فهذا حسنٌ؛ فإن زدت، وأكملت للنهاية؛ فقلت ( وعليكم السلام، ورحمة الله، وبركاته )؛ فهذا أحسن وأحسن .
أيضًا وعلى سبيل المثال إن قال لي ( السلام عليكم، ورحمة الله )؛ فالواجب أن أرد بالمثل؛ فأقول ( وعليكم السلام، ورحمة الله )؛ فلا يجوز أن أقتصر على قول ( وعليكم السلام ) فحسب، وإلا وقعت في الإثم، وإن زدت على ذلك؛ فقلت ( وعليكم السلام، ورحمة الله، وبركاته )؛ فهذا أيضًا حسنٌ، ولي الأجر والمثوبة من الله تبارك، وتعالى .

مختاراتٌ من برنامج علم القرآن
تقديم : الشيخ عبد الرحيم علوي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*