الرئيسية / ركن المرأة / همسة لكِ سيدتى

همسة لكِ سيدتى

دعينى سيدتى أهمس لكِ همسة تساعدك فى بدء حياتك الزوجية حتى تصبح حياتك الزوجية موفقه بإذن الله

تحدثنا معاً فى الموضوع السابق عن كيفية إختيارك سيدتى لشريك حياتك و ما هى الأسس التى تختارين شريك حياتك بناءً عليها .
الآن سيدتى بعدما اخترتى شريك حياتك و تزوجتما بعون من الله “عزوجل” وتوفيقه .

دعينى سيدتى أهمس لكِ همسة تساعدك فى بدء حياتك الزوجية حتى تصبح حياتك الزوجية موفقة بإذن الله:-
هذه الهمسة أهمسها إلى كل زوج وزوجة في بداية حياتهما الزوجية، وهي ضرورة جعل الصداقة السمة السائدة في علاقتهما الزوجية، لأنها تضفي عليهما المتعة والحيوية على مر السنين. فعندما يعامل كل منهما الآخر معاملة الصديق الحميم، ستسير الأمور الحياتية بينهما طبيعية من تلقاء نفسها، لأن الصداقة تحتم على كل صديق أن يدعم صديقه وأن يحتمله ويعطف عليه ويلتمس له العذر. والصداقة تسهل عملية التواصل وتمهد الطريق للضحك والمرح، كما انها تعني ايضا الالتزام والجدية. فالصديق يجد صديقه وقت الرخاء ولا يفتقده وقت الشدائد.. فعليك سيدتي الزوجة وسيدي الزوج ان تقتنعا ان الصداقة هي افضل طريقة للحفاظ على علاقتكما ليكون كل شيء بعد ذلك سهلا، وان تذكرا نفسيكما بأن الهدف هو ان تتعاملا معا بعطف وتقدير واحترام، وتجنبا نموذج بعض الازواج الذين لا يقدرون شريكهم، بل يتعاملون بعضهم مع بعض، وكأن كلا منهم يملك الآخر ملكية خاصة ويود تطويعه كما يحلو له، ومن هنا تحدث المشاكل دائما في العلاقة الزوجية، خاصة اذا كانت في بدايتها. فالزوج يود فرض سيطرته وآرائه وطباعه، والزوجة ايضا تود فرض سيطرتها وطباعها وآرائها فيحدث الصدام والفرقة ثم الطلاق، مع ان الحياة ابسط من ذلك. لذلك اهمس في اذن كل زوجة وزوج في بداية حياتهما ان يساند كل شريك شريكه في الحياة والعكس.. ان يسانده في احلامه سواء كان يستطيع تحقيقها او لا يستطيع، وان يشارك كل منهما الآخر في كل جوانب حياتهما من دون ان يشعر أحدهما الآخر بأنه يضحي بشيء ما. عزيزي الزوج وعزيزتي الزوجة اسعيا معاً لزرع روح الصداقة بينكما لأنها نعمة وهدف يستحق أن تسعيا إليه لتحقيقه، وأنا على ثقة بأن الحياة سيكون لها طعم آخر.
” نسأل الله سبحانه و تعالى أن يبارك لكما و أن يبارك عليكما و يجمع بينكما فى خير”
وانتظرى معنا سيدتى موضوع آخر و خطوة آخرى من خطوات نجاحك فى حياتك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*